2010-04-28

لم تشف بعد



لا أدر ما هذا السر الكامن الذي يعيد المدمن إلى إدمانه بعد أن يظن انه تعافى لسنوات طوال
أهي اللعنة التى تتركها التجربة الأولى داخل نفسه أم أنه قدره المحتم و طريقه الذي خُط له من البداية
الأمر مرهق بحق
أن تحسب نفسك بمعزل عن كل شئ يقربك من نقطة ضعفك الوحيدة ، أن تبحث عن البدائل و تبذل السنوات في اقناع نفسك
لكنك بعد كل العناء و النصب يغلبك الحنين بمجرد نسمة تمر ، بمجرد ذكرى ، بمجرد كلمة
فتدرك انك
لم تشف بعد

هناك 5 تعليقات:

momken يقول...

للادمان اسماء كثيره واحد اسمائه...الحب... وهذا النوع من الادمان ليس له علاج

تحياتى

هوندا يقول...

ان كانت ذنوب فهيا من النفس :)
لأن النفس دائما ماتصر على تكرار والرجوع إلى ذنب بعينه أما الشيطان فلا يهمه تكرار نوع معين من الذنوب

alo2ah يقول...

:) لأن الادمان نفسي لا بيولوجي ولأن سعادتهم النفسية مرتبطة بالفعل البيولوجي الذي ارتكبوه بحق أنفسهم ! -أعتقد طبعا -
:) مدونة جميلة ، كنت هنا لأتعرف على البشر الذين سأشاركهم الزنزانة الشهر القادم طواعية
تحياتي ^^

AHMED SAMIR يقول...

هنا يظهر دور الإرادة
من امتلك الارادة امتلك القدرة على التعافي من اي نوع من انواع الادمان
من لم يمتلك الارادة فلن يتعافى ابدا

الحلم العربي يقول...

ممكن : ماخلق الله من داء إلا خلق له دواء ...لكن نفوسنا تأبي الشفاء :)) شرفتني

هوندتي : ربنا يعيننا على أنفسنا

ألوئة : وجهة نظرك أحترمها لكن لابدلهم من وقفة ما .. نورتيني و انا مبسوطة قوي بمشروع ال30 يوم من التدوين يا رب نعرف نستمر :))

أحمد سمير : كلامك صح جدا ، ربنا يقوي ارادتنا و يجعل لحظات ضعفها قليلة :)