2010-06-07

مقام الرحيل

عندما أرحل تاركة ورائي كل ما اعتدت أن يكون رفيقي ، عندما أزهد في الأشياء و الأشخاص و الأماكن الذين أعتدتهم من قبل ، عندما أبدي اللامبالاة في وجه أفعال كانت تستحق مني ردود أفعال بعينها
عندما يتغير كل هذا بداخلي و عندما أقرر الرحيل عن كل ما أحب
فإن ذلك لا يعني بالضرورة أننى أصبحت أكره ما كنت من قبل أحب
الأمر يعني فقط أننى أصبحت أمتلك من اليقين فيما عند الله أكثر مما في يدي
أصبحت أشهد الله أنني استودعته ما قد أودعه في قلبي من حب لأشياء و أشخاص و أماكن ....استودعته كل شئ لأنني أعلم أنه في نهاية الأمر سيذهب عني الزبد و سيترك لي ما ينفعني و ينفع الناس ليمكث في الأرض

هناك 7 تعليقات:

MR.PRESIDENT يقول...

ربنا يكرمك ويصبرك ويسعدك
ويهنيكي ويخليكي
ويطرح البركة فيكي
ربنا يكرمك ويصبرك ويسعدك
ربنا يكرمك ويصبرك ويسعدك
ربنا يكرمك ويصبرك ويسعدك
ربنا يكرمك ويصبرك ويسعدك
ربنا يكرمك ويصبرك ويسعدك

الحلم العربي يقول...

آميييييييييييييييييييييييييييييييين
ايه الدعوات الجميل دي يا ريس ...و لك مثله إن شاء الله
أشكرك :)

تــسنيـم يقول...

هو ينفع أبتسم بس و أمشي؟؟

:)


لمستيني أوي.. يمكن عشان مريت بنفس الموقف قبل كده و حسيتك هنا بتكتبيني

:)

الحلم العربي يقول...

تسنيم:
......
ابتسامتك تعني لي الكثير :)
يكفيني ان تشاركني في الاحساس انسانة جميلة مثلك

لا تحزن اذا منع الله عنك شيئا تحبه فلو علمتم كيف يدبر الله اموركم لذابت قلوبكم من محبته

rona ali يقول...

:):):)
ربنا يكرمك يا آيه دايما
تدوينه قدبمه تستحق النشر عن جد يعنى

اعجبتنى بشدة ^_^

Aya Mohamed يقول...

وعند الله لا تضيع الودائع
لمستنى احساسك ف البوست ده
يمكن علشان اوقات كتير بقف فجاة
وتجيلى الحالة دى
بس بجد ربنا رحمته واسعه
ربنا يسعدك يا يويو يارب
ويكتبلك الخير دايما علشان
انتى فعلا تستاهلى كل خير <3

Angham Salah يقول...

جميله اوي
:((