2011-06-10

هو صحيح مصر أم الدنيا؟؟؟


و انا بدعبس في الدرافت بتاع المدونة لقيت التدوينة دي ...عمرها اربع سنين ، لما قريتها اتبسطت و قلقت على بلدنا ، طبعا قلت الحمد لله ان الثورة قامت و في نفس الوقت خايفة عليها زي الطفل اللى لازم ناخد بالنا منه
للي لسة بيسألوا احنا قومنا بالثورة ليه .. اسيبكم مع التدوينة

..................
اعذرينى يا مصر في السؤال
و اعذرينى في الشك اللى بدأ يدخل عقلي
مش دلوقتى بس ده من زمان
بس مش بإيدي
لما يكون الانسان فيكي علشان يعيش بطريقة آدمية محتاج يكون حرامي و مش حرامي بس لأ لازم يكون حرامي بنوك و قروض
لما يكون كل يوم بيسمع عن ولادك اللى بيموتوا من غير ديه ومن غير حتى ما تحسي بيهم و لا تزعلى عليهم
لما يكون اول ما واحد من الشباب تجيله فرصة شغل براكي الناس تهنيه و كأنه خارج من الجحيم
لما تعرفي ان واحد فيكي دخل ياخد حقه من الحكومة فاتعرض للتنكيل و الاغتصاب من اهل بلده و انتى واقفة تتفرجي
لما الواحد يسمع كل يوم عن المساعدات اللى بتساعديها للأمريكان في حربهم على العراق
و لما يسمع انك بقيتى بتحطي ايدك في ايد اللى موتوا ولادك و بيخططوا علشان يموتوا الباقى
لما تكونى بتقولى انك زعيمة العرب و نكتشف انك زعيمتهم في التعامل مع الطغاه
لما تبقى بتدي خيرك للى ينهب فيكى اكتر
ولما تكونى بتبخلى حتى بالرغيف على اللى شقيانين فيكي
لما الناس الغلابة اللى بيقفوا على محطة الاتوبيس 3 ساعات يستنوا
ولما ييجي الاتوبيس يقف 3 ساعات زيهم ينتظر لأن واحد من المهمين فيكي عنده مشوار و ممشي وراه عربيات و موتوسيكلات الشرطة كلها
لماتكون آخر اولوياتك هي ولادك التعبانين
قوليلى ازاي يقولوا عليكي أم الدنيا؟؟!!


ارجع و اقول احنا اللى عملنا فيكي كده
احنا اللى سكتنا و علمناكي السكوت
احنا اللى تخاذلنا و طاطينا

انا مش هقولك غير قول الشاعر:
بلدي و إن جارت على عزيزة ...........و أهلى و إن ضنوا على كرام

رجاء يا أمي : خدي بالك من ولادك شوية علشان كلاب السكك من زمان بتنهش في لحمهم

هناك 4 تعليقات:

Aya Mohamed يقول...

اهو احنا مش سكتنا يا آية
وحققنا الحلم المهم دلوقتى
ماذا بعد الحقيقة الراهنة ؟

الحلم العربي يقول...

ربنا يكملها على خير يا آية و الله انا قلقانة لكن خير ان شاء الله أكيد ربنا مش هيضيعنا بعد ما فوقنا

تحميل افلام يقول...

ولله كلنا نفسنا بس دي حاجة في علم الغيب ماحدش يعرفها

افلام اون لاين يقول...

مشكووووووووووووووور